займ на карту
الرئيسية » محليات » الناصرة والمنطقة » اتهام فلسطيني بطعن جندي بالعفوله على خلفية الاحداث الاخيرة

اتهام فلسطيني بطعن جندي بالعفوله على خلفية الاحداث الاخيرة

 

قدمت في المحكمة المركزية في الناصرة ظهر اليوم الاثنين لائحة اتهام بحق  طارق عبد الفتاح يحيى البالغ من العمر 20 عامًا وهو من سكان قرية عرقا – محافظة جنين في الضفة الغربية، وجهت له فيها تهمة محاولة القتل وحيازة سكين بصورة غير قانونية والمكوث في اسرائيلي بصورة غير قانونية”، وفقا للائحة الاتهام.

وجاء في بيان النيابة العامة أنه قبل اسبوعين من تنفيذ عملية الطعن في مدينة العفولة دخل المتهم الى اسرائيل بصورة غير قانونية مستغلا ثغرة في السياج الفاصل في منطقة قلقيلية .

ووفق بيان النيابة العامة فإنه “في تاريخ 7.10.2015 يوم قبل تنفيذ عملية الطعن قرر المتهم قتل يهودي على خلفية شعوره بالغضب وكراهيته لليهود وهو كان يعلم بأنه قد يُقتل خلال تنفيذ عمليته معتبرا ذلك شهادة”، وفقا للبيان.

وأضاف البيان: “لتنفيذ عمليته اشترى المتهم سكين من أم الفحم في تاريخ 8.10.2015 في ساعات الظهر يبلغ طول مصلها 10 سم وقام بتخبئتها في حذائه ثم البحث في شبكة الانترنت عن مكان مليء بالمواطنين اليهود من أجل تنفيذ عمليته الى أن قرر في النهاية التوجه الى مدينة العفولة، وقبل ذلك كتب على الفيسبوك كلمات وداعية، وقرابة الساعة 19:00 وفي جادة “ارلزوروف” رأى المتهم جنديا فإنقضّ عليه وطعنه طعنات كثيرة تمكّن الجندي وفي مرحلة معينة من الإفلات منه بواسطة مساعدة المارة ما أدى الى اصابته بجروح خطيرة تم نقله على أثرها الى المستشفى لتلقي العلاج”، وفقا للبيان.

أفادت لوبا السمري الناطقة بلسان الشرطة في بيانها اليوم الاثنين أنه “تم في المحكمة المركزية في الناصرة اليوم تقديم لائحة اتهام ضد المدعو طارق يحيا (19 عامًا) وهو فلسطيني سكان بلدة عرقة في محافظة جنين بحيث نسبت له تهمة تنفيذ عملية الطعن في العفولة يوم 08.10 شارع اورلوزوروف وفق البنود: محاولة الشروع بالقتل وحيازة سكين لهدف غير مشروع والتواجد في البلاد بصورة غير قانونية”، وفقا للبيان.

 

 وأضافت السمري: “هذا ووفقا لمادة التحقيقات التي اجرتها منذ حينها شرطة الشمال ووحدة التحقيقات المركزية اليمار بالتعاون مع جهاز الامن العام يستدل أن المتهم كان قد وصل ظهر يومها الى مدينة أم الفحم مقتنيا سكين حادة محاولا الوصول للعفولة بالمواصلات العامة، ومع تعذر الامر عليه توجه الى مواطن من أم الفحم يبلغ من العمر 53 عامًا قاصدا ايصاله، وبالتالي أقله الى العفولة مقابل 150 شاقل”، وفقا للبيان.

 وتابعت السمري: “غادر المتهم المركبة على مدخل العفولة الشمالي وجلس في حديقة عامة لمراقبة المواطنين القادمين وهو يفتش عن يهودي أو جندي، هذا وعندما رأى جنديا قرابة الساعة 19:00 في شارع “اورلوزوروف” تقدم نحوه وطعنه عدة مرات بهدف قتله حتى سقط الجندي ارضا مع مواصلة المتهم طعنه بصدره حيث أصيب الجندي بجروح بالغة الى جانب ملاحظة مواطنين عابري سبيل بالحاصل إذ قاموا بالانقضاض على المتهم وتبليغ الشرطة التي هرعت الى المكان وخلّصت المتهم من أيدي المواطنين الذين قصدوا الهجوم عليه لافراغ غصبهم”، وفقا للبيان.

 واختتمت السمري: “هذا واعترف المتهم خلال التحقيقات معه بما نسب اليه، كما وقال أنه شاهد شريط فيديو تحريضي قبل يوم عبر “الفيسبوك” أثار عنده الرغبه بالاستشهاد وتنفيذ عملية- وفقا لما اعترف به، هذا وتم أمس الاحد في محكمة الصلح في الناصرة تقديم لائحة اتهام ضد المواطن الذي أقلّ المتهم”، وفقا للبيان.