займ на карту
الرئيسية » رياضة » رياضة محلية » هشام الزعبي المنقذ ، ابناء اللد يصل اكثر من نصف البير ويقطع الحبل على نفسه ؟!وهبوعيل اكسال وحلم الارتقاء

هشام الزعبي المنقذ ، ابناء اللد يصل اكثر من نصف البير ويقطع الحبل على نفسه ؟!وهبوعيل اكسال وحلم الارتقاء

هشام الزعبي المنقذ ، ابناء اللد يصل اكثر من نصف البير ويقطع الحبل على نفسه ؟! وهبوعيل اكسال وحلم الارتقاء

بعد ان اشرفت معظم الدرجات في البلاد على تتويج مسيرتها الكروية ، ونقصد هنا الدرجات الدنيا ، هنالك من توج بطلا وارتقى الى درجه اعلى وهنالك من بقي باحترام وهنالك من صارع على بقائه ومن هبط ايضا .

ونحن في “يلا سبورت ” قررنا ان نقف هذا الاسبوع ونلقي الضوء على كل من فريق هبوعيل دبوريه ، هبوعيل ابناء اللد وهبوعيل عماد اكسال ، هذه الفرق التي احتلت العناوين الاخيرة ، فبدورنا نبارك لدبورية بحسمها معركة البقاء امام النجيدات التي هبطت الى الدرجه الثالثة ونأمل لها العوده في العام الكروي القادم للدرجة الثانية،ونقف عند تعثر ابناء اللد وتسجيله في الاسبوعين الاخيرين نتيجة خساره امام هبوعيل كفارسابا المنافس والذي حل مكانه وصيفا بالدوري الممتاز وتعادله في هذا الاسبوع امام العفوله ليمنح كفارسابا وبصوره شبه نهائيه مفاتيح الارتقاء بعد فوز الاخير .

هشام الزعبي يتجند لانقاذ دبوريه كما انقد ام الغنم نين بالموسم الماضي

ننزل بقبعتنا احتراما للمدرب المخضرم والمجرب هشام الزعبي ، الذي انقذ مسيرة فريق هبوعيل دبورية وابقاه ضمن دوري الدرجه الثانية ، ليصنع في اقل من شهر من الزمن ما لم يستطيع صنعه 3 مدربين سابقين دربو الفريق الدبوري في هذا العام ، فبدورنا نقول لهشام الزعبي كل الاحترام يا ” ابا هادي” ، فأنت انقذت المسيرة في دبورية كما فعلت ذلك بالموسم الماضي عندما تجندت لانقاد مسيرة ام الغنم نين وكان النجاح حليفك فعلا ، فنتمنى لك النجاح ولتفتخر كرتنا العربيه بهذا المجهود .

مؤلم ما تمرون به ايها اللداويون ؟!

بعد ان ضنت الجماهير العربيه واللداوية ان فريق العرب الثاني بالدرجه الممتازه ، هبوعيل ابناء اللد قد يصعد في نهاية الموسم الى الدرجه العليا ، ليحقق امله بذلك علما ان الفريق اللداوي ينافس للموسم الثالث على التوالي على بطاقه الارتقاء للعليا ويصرف العديد من الاموال على ذلك ،  علما ان في هذا العام قام المسؤولون بالفريق ببناء فريق كبير يجمع بالعديد من النجوم ، امثال اللاعب سليم طعمه لاعب هبوعيل تل ابيب ، وللاسف الشديد وبعد ان كانت لقمة الارتقاء بالفم ، اضاع هذا الفريق بوصلته قبل اسبوعين بخسارته معركه ال 6 نقاط لفريق هبوعيل كفارسابا ليتعادل الطرفان بمفهوم النقاط بحينه ولكن ما كسر المعايير والموازين هو تعادل الفريق اللداوي بهذا الاسبوع وفوز كفار سابا ليصبح الفارق  نقطتان لمصلحه كفارسابا  ، ولكن تبقت 3 مباريات للدوري وهنا نناشد الفريق اللداوي ان لا يرفع الراية  وان يلعب حتى الرمق الاخير على امل اخفاق الفريق المنافس ويتحقق الارتقاء في نهاية المطاف .

هل سيتحقق الحلم الكسلاوي بعد عبور 3 اختبارات وانتظار معركه الحسم بملاقاه اسي جلبوع ؟!

اكسال وجماهيرها المتعطشه تستحق ان ترتقي الى الدرجه الاولى ، فبالرغم من جميع المشقات والتغيرات المهنيه والاداريه ، اتبث المدرب ايمن خلايله وثلاميذه انهم قادرون وعازمون بالمنافسه على بطاقه الارتقاء الى الدرجه الاولى ، القافله الكسلاويه عبرت الامتحان الاول بفوزها على عين ماهل لتجمع 25 %  من غله الارتقاء ، وبعد ايام معدوده عبرت الاختبار الثاني بالفوز على الداليه لتجمع 25% اضافيه ، وبعد اقل من اسبوع عبرت فريق الاخاء عكا لتجمع 25% اضافيه لتضاعف مجهودها عشيه المواجهه الحاسمه مساء يوم الثلاثاء القادم امام فريق القاع من الدرجه الاولى اسي جلبوع على استاد الناصره عيلوط ، ليعتبر الاختبار الاخير والمصيري لعشاق الكره الكسلاويه ونحن كغيرنا من المحبين للكره العربيه ، وهنا نطالب المعسكر الكسلاوي بالحصول على 25% المتبقيه في الصندوق لتصبح المعادله بالارتقاء سليمه وبعلامه 100% ولكي نرسم البسمه على وجوه الكسلاوين كون اكسال كغيرها من البلدات العربيه ومنها كفركنا وباقه الغربيه تستحق هي وجماهيرها الارتقاء الى الدرجات الاعلى ، فدعونا ننتظر وعلينا الذهاب والتشجيع .