займ на карту
الرئيسية » محليات » اخبار الداخل » بمبادرة الطيبي: اجتماع هام في وزارة الصحة وتوضيح النقاط المتعلقة بقرار الوزارة حول الاعتراف بجامعات طب

بمبادرة الطيبي: اجتماع هام في وزارة الصحة وتوضيح النقاط المتعلقة بقرار الوزارة حول الاعتراف بجامعات طب

 

في اعقاب نشر قرار وزارة الصحة الأسبوع الفائت حول عدم الاعتراف بشهادات خريجي الجامعات في الدول التي ليست ضمن منظمة ال OECD والتساؤلات العديدة التي طرحت من قبل مئات الطلاب وأهاليهم، عُقد صباح اليوم الاثنين اجتماع عمل هام مع بروفيسور شاؤول يتسيف مدير قسم ترخيص المهن الطبية في وزارة الصحة لمتابعة التعليمات الجديدة للوزارة حول خريجي كليات الطب والانظمة الجديدة وذلك بمبادرة النائب د. أحمد الطيبي، رئيس العربية للتغيير وبحضور المحامي اسامه السعدي والبروفيسور بشارة بشارات والدكتور يوسف مشهراوي.

د. الطيبي: خرجنا الآن من الاجتماع مع بروفيسور يتسيڤ مدير قسم ترخيص المهن الطبية في وزارة الصحة، زميلي المحامي اسامه السعدي وبروفيسور بشارة بشارات والدكتور يوسف مشهراوي بخصوص النعليمات الجديدة التي اصدرتها وزارة الصحة.

واشار الطيبي والسعدي وبشارات ومشهراوي الى ما خلُص اليه الاجتماع بالنقاط التالية:

اولا: الموضوع يخص فقط مهنة الطب العام وليس طب الاسنان او التمريض او اي مهنة اخرى.

ثانيا:التعليمات لا تسري على من بدأ التعليم قبل صدور القرار في أي دولة كانت في العالم.

ثالثا: التعليمات تسري على من سيبدأ تعليم الطب سنة اولى في شهر ايلول ٢٠١٩

رابعا: الجامعات في دول ال OECD تأخذ اعتراف بشكل تلقائي.

خامسا: هناك ايضا جامعات في دول التي لا تتبع لمنظة ال OECD ويوجد اعتراف بشهاداتها وسيتم تحديد ذلك ونشره.

خامسا: الجامعات الأردنية والفلسطينية وهي جامعات مرموقة ونتائج طلابها في امتحان الدولة هي المتفوقة، سيتم التعامل معها بشكل خاص والعمل حارٍ لاقرار الااعتراف بها وادراجها ضمن الجامعات المعترف بها. ونحن نتواصل مع اداراة الجامعات في الاردن وفلسطين لاجل ذلك.

سادسا: فيما يتعلق بالامتحان العملي، الحديث لا يدور عن امتحان امام مختصين وخبراء واطباء، انما اسئلة مفتوحة تفاعلية تتعلق في قضايا وحالات اكلينيكية، ولن تبدأ في امتحان شهر ٣ انما في امتحان شهر ١١ القادم.

سابعا: فيما يتعلق بامتحان الولايات المتحدة USMLE، من نجح في هذا الامتحان، حتى في دول خارج الدول التابعة لمنظمة ال OECD فانه معفي من الامتحان.

سابعا: الاعتراف يكون بطريقتين، اما من خلال فحص اذا ما كانت كلية الطب معترف بها في المنظمات المختصة WFMEاو اذا ما كان هناك اعتماد للمستشفى الجامعي، مثلا: مستشفى المقاصد هو المستشفى الجامعي لجامعة القدس ابو ديس وهو معترف به ومعتمد JCI.

ثامنا: دورات التحضير قبل الامتحانات سوف تستمر عن طريق كليات الطب نفسها وسيتم فتح دورات اضافية في العفولة وحيفا لتخفيف الضغط الكبير، وتستمر الوزارة بمنح الطلاب العلامة الواقية (١٠ علامات) وسيتم احتسابها وفق الية جديده متدرجة.

تاسعا: بخصوص قضية الدورات التي تقوم بها الوزارة بعد النجاح بالامتحان وقبل الستاج (ميسر) وعد بروفيسور يتسيڤ بايجاب حل سريع لاشكالية المواعيد المتأخرة للكورس.

عاشرا: بالنسبة للطلاب الذين يدرسون في الجامعات التي لا تشملها القائمة الجديدة ولكنهم يدرسون في الجامعة (سنة لغة، سنة تحضيرية..) عليهم احضار ورقة اثبات تسجيل دراسة في كلية الطب (احضار ورقة قبول) في الجامعة في تاريخ قبل صدور القرار، حتى ولو لم يبدأوا بدراسة الطب بشكل فعلي.

وأنهى الاطراف: طرحنا كافة التساؤلات التي وصلتنا من الطلاب والأهالي، جلسنا مع نائب وزير الصحة ليتسمان ومع المسؤولين في الوزارة وتم الاتفاق على الاستمرار في متابعة هذا الملف امام الوزارة.
نقف الى جانب طلابنا وحقوقهم وفي نفس الوقت نريد لهم ان يكونوا اطباء بكفاءة عالية وبجدارة، وهم كذلك، ولا نقبل ان توضع امامهم العقبات وهم يدرسون الان خارج البلاد. نريد ايضا زيادة عدد طلاب الطب في البلاد، بموازاة ضمان حقهم بالدراسة خارج البلاد وخاصة انهم يعودون وينجحون ويتميزون في عملهم ويتميرون.