займ на карту
الرئيسية » خبر رئيسي » باريس سان جيرمان ينفي التورط في العنصرية

باريس سان جيرمان ينفي التورط في العنصرية

أكد نادي باريس سان جيرمان، أمام وزيرة الرياضة الفرنسية روكسانا مارسينينو، أنه لم يمارس العنصرية، على الرغم من وجود تسريبات حول اعتماده على معايير عرقية في تصنيف المواهب الجديدة التي يسعى لضمها.

وقال النادي الباريسي في بيان، صدر عقب الاجتماع مع مارسينينو، أمس الخميس “تحقيقاتنا أظهرت أنه لا يوجد حالات عنصرية داخل باريس سان جيرمان”.

وأقر نادي العاصمة الفرنسية، بأنه بين عامي 2013 و2017، وبناء على مبادرة من مسؤول عن اكتشاف المواهب، قام بتصنيف اللاعبين وفقا لأصولهم العرقية، وهو أمر محظور بموجب القانون الفرنسي.

لكن البي إس جي أوضح أن هذا التصنيف لم يحمل أي عنصرية على مستوى الملاحظة أو التقييم أو التعاقد مع الشباب.

ويجرم القانون الفرنسي بالسجن لمدة تصل إلى 5 سنوات وغرامة 300 ألف يورو، جمع بيانات ذات طابع شخصي تشمل، سواء بشكل مباشر أو غير مباشر، الأصول العرقية للأشخاص.

وأضاف بيان النادي أن “باريس سان جيرمان سيعزز التزامه مع الجهات التي تكافح ضد العنصرية والتمييز”، موضحًا أنه سيتخذ إجراءات في هذا الصدد، مثل اعتماد ميثاق أخلاقي يؤكد على القيم التي ينبغي احترامها.