займ на карту
الرئيسية » محليات » اخبار الداخل » الانتهاء من التحقيق بقضية حادث الطرق الذي وقع بمنطة البحر الميت

الانتهاء من التحقيق بقضية حادث الطرق الذي وقع بمنطة البحر الميت

أنهت الشرطة التحقيق في قضية حادث الطرق المروع الذي وقع يوم 30.10.2018 على الطريق90 قرب فنادق البحر الميت، والذي أسفر عن مقتل 8 أشخاص أبناء عائلة واحدة.

خلال التحقيق الذي قام بإجرائه نخبة من محققين مختصي حوادث الطرق في مديرية النقب في لواء الجنوب تم بذل جهود كبيرة من التحقيق بهدف الوصول الى الحقيقة والحد من ظاهرة الموت على الطريق.

قرب الساعة 12:30 ظهرًا من يوم 30.10.2018 تلقى مركز الشرطة بلاغ حول وقوع حادث طرق على الطريق 90 قرب فنادق البحر الميت.

افراد من الشرطة الذين وصلوا الى المكان وجدوا سيارتين واحدة منها محترقة وبداخلها ابناء عائلة واحدة وصل عددهم لثمانية اشخاص زوجين وستة اولاد اما في السيارة الاخرى تم العثور على ثلاثة من ابناء عائلة واحدة رحل وامرأة وفتاة شابة الذين أحيلوا الى تلقي العلاج في المستشفى.

الشرطة شرعت بالتحقيق في ملابسات الحادث حيث قامت نخبة من المحققين مختصي حوادث الطرق من مديرية النقب في لواء الجنوب بجمع البينات والادلة في القضية بما في ذلك تم القاء القبض على السائق المشتبة بمسؤوليته للحادث وتم الغاء رخصة القيادة التابعة له.

في يوم 31.10.2018 أحيل السائق المشتبه بتورط في حادث الطرق الى المحكمة وتم تمديد توقيفه من وقت لاخر حتى هذا اليوم.

خلال التحقيق قام المحققون مختصو حوادث الطرق بالتحقيق مع العديد من شهود العيان بالاضافة الى فحص مدى مجال الرؤيه في مكان الحادث وغيرها بما في ذلك فحص الشبهة فيما إذا قاد السائق المشتبه المتورط بمسؤوليته في للحادث وهو تحت تأثير المخدرات.

موضوع احتراق السياره ما زال قيد الفحص والتحقيق على يد محقق حرائق.

مع الانتهاء من عمليه التحقيق تم تقديم تصريح مدعٍ من النيابة العامة ضد المشتبه من بلدة جيفعون هحاداشا، البالغ من العمر 52 عاما حيث متوقع اليوم تقديم لائحة اتهام بحقه بالتهم المنسوبة له.

الرائد حاييم ريفا قائد قسم المرور في مديرية النقب، قال مع الانتهاء من التحقيق:

التحقيق أجري على يد محققين مختصين في حوادث الطرق من مديريه النقب في لواء الجنوب حيث تتبين ان حادث طرق المروع الذي وقع يوم 30.10.2018 على الطريق 90 وقع اثر قيام السائق بإجتياز مركبة أخرى دون ان يتأكد ان الطريق مفتوح او خالٍ من السيارات.

الشرطة تناشد جمهور مستخدمي الطريق بالتوخي باقصى درجات الحذر عند القيام بإجتياز سيارة اخرى فيجب التاكد من ان الطريق والمسار الثاني المعاكس خالٍ تمامًا من السيارات التي قد تصل من المعاكس وتشكل خطرًا على حياة مستخدمي الطريق.